يحتسب الحزب الإسلامي الارتري للعدالة والتنمية عند الله سبحانه وتعالى الداعية المجاهد الشيخ/ حامد محمد حامد( أبودجانة) الذي رحل عن دنيانا الفانية اليوم 8 مايو 2019م الموافق الثالث من رمضان لعام 1440هـ بعد عناء مع المرض الذي الم به في السنوات الثلاث الأخيرة. وهو من مواليد 1957م بمدينة هيكوتا ومتزوج وأب لطفلة ، عرف بدماثة الأخلاق والشجاعة والكرمalt.

 

 

كان الفقيد رحمه الله ممن التحق بالعمل الإسلامي مبكرًا منذ أن كان طالباَ في المرحلة الثانوية ونذر نفسه بعد تخرجه من الجامعة لخدمة دينه ووطنه وكانت له صولات وجولات في الساحة الارترية وهو يجهر بالحق حتى يدمغ الباطل ويزهقه.وقد شغل مواقع عدة بالحزب وآخرها أمين الأمانة العسكرية ‘ وها هو اليوم يترجل بعد مسيرة حافلة بالعطاء دعوة وجهادًا في سبيل الله. ألا رحم الله فقيدنا واسكنه فسيح جناته مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقاً.

 إنا لله وانأ إليه راجعون

الشيخ  صالح محمد عثمان

  الأمين العام للحزب الاسلامى الارتري للعدالة والتنمية

إضافة تعليق


Security code
تحديث

اعلي الصفحة