اجتمع العميد تخلى منجوس قائد الجبهة الغربية والمشرف على تأمين الحدود الغربية في السادس من مايو الجارى مع إدارة القطاع الغربي وبحث معها التدابير اللازمة لتأمين إحتفالات النظام بعيد الإستقلال الذى يصادف الرابع والعشرين من مايو من كل عام.

وخرج الإجتماع بتحديد مواقع انتشار القوات العسكرية لتأمين المقرات الحكومية والمعابر الحدودية مع السودان واثيوبيا ، ولهذا الغرض تم تحديد نقاط التفتيش ومواقع تمركز القوات على الشريط الحدودى مع السودان واثيوبيا. كما كلف منجوس إدارة القطاع الغربي بجمع التبرعات من المواطنين لصالح إحتفالات الاستقلال دون مراعاة لحالة المواطنين الاقتصادية في ظل سياسته التى أغلقت كل ابواب التكسب المعيشي.

new 2

ويلاحظ أن النظام كثف في الآونة الأخيرة من إستنفار قواته وتحريكها واخضاعها لدورات عديدة محاولا بث الطماأنينة في نفسه وصد إستهداف متوهم من جيرانه.

إضافة تعليق


Security code
تحديث

اعلي الصفحة