مصادر خاصة - نشرة النبأ

مع استمرار اغلاق الحدود مع السودان وازدياد معاناة الشعب الارتري لشح وانعدام السلع الضرورية ، لا تريد الحكومة القمعية التخفيف من معاناة المواطن المغلوب على أمره ، حيث باتت تطارد الجمال التي تحمل الاحتياجات الضرورية عبر الحدود وسخرت لما أسمته مكافحة التهريب عربات مدججة بالسلاح ومليشيات وقوات حرس الحدود ..

ولهذا الغرض نظمت أجهزة البطش دورة تدريبية لقوة من حرس الحدود بقيادة العقيد محاري تم جمعها في معسكر ساوا سيئ الصيت في نهاية شهر مارس الماضي من مناطق:( درا ، مقراييب ، شقلت ) بغرض تدريبهم وتأهليهم لمواجهة عمليات تهريب السلع عبر الحدود من السودان لاحكام الحصار علي المواطن حتى لا يستجلب حاجياته بطريقته ، في الوقت الذي لا تقوم هي بتوفيرها له ؟!.

إضافة تعليق


Security code
تحديث

اعلي الصفحة