شارك الاستاذعبد الكريم مصطفى نائب أمين أمانة الشئون السياسية بالحزب في ملتقى الحوارالوطنى الارترى الذى عقد بمدينة لندن في يومى السابع والثامنalt من الشهر الجاري وشاركت فيه معظم القوى السياسية ومنظمات المجتمع المدنى الارترى ، وقد ألقيت في افتتاحيته عدد من الكلمات لممثلي التنظيمات

ومنظمات المجتمع المدنى، وقد أشار الاستاذ عبد الكريم في كلمته بعد شكره لمنظمى الملتقى ودعوتهم للحزب إلى أن حزبنا من أوائل من دعا وبادر للحوارات فيما بين القوى السياسية وساهم بقوة في كل الملتقيات والمنابر التى عقدت بهذا الخصوص بدءا من عام 2008م ومرورا بالمفوضية الوطنية ومؤتمر اواسا وتكوين المجلس الوطنى الارترى وما بعده وحتى الآن إيمانا منه بان الحوار يعتبر أفضل وسيلة للوصول إلى الأهداف الوطنية المنشودة ، كما قدمت في اليوم التالي عدد من الأوراق البحثية التى تقيم وتعالج الاوضاع الراهنة للمعارضة الارترية وكذا القضايا الأساسية التى تتعلق بحكم ارتريا الغد.  هذا وتنتظم المعارضة الارترية في بلاد المهجر فعاليات متعددة سعيا منها إلى توحيد جهودها وتعزيز قدراتها لجعل ارتريا بلدا يحكم بالدستور وينعم بالسلام والاستقرار مع نفسه وجيرانه.

إضافة تعليق


Security code
تحديث

اعلي الصفحة