بسم الله الرحمن الرحيم

احتساب

بقلوب مؤمنة راضية بقضاء الله وقدره يحتسب الحزب الإسلامي الإرتري للعدالة والتنمية قيادة وعضوية عند الله تعالى الشيخ المجاهد سعيد إسماعيل صابر أبو صابر الذي وافته المنية مساء اليوم الإثنين 28 صفر 1438هـ - الموفق 28 نوفمبر 2016م في جدة بالمملكة العربية السعودية ، نسأل الله تعالى أنalt

يغفر له ويرحمه ويسكنه الفردوس الأعلى من الجنة ، مع الذين أنعم الله عليهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقاً، ويجزل له المثوبة على ماقدم لدينه ووطنه ، ويبارك في عقبه وأهله وتلامذته ومحبيه (إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ)

   وقد أفنى الشيخ أبو صابر حياته في خدمة وطنه فقد التحق بالثورة الإرترية مبكرأ في ريعان شبابه وظل يناضل في صفوفها ، في المواقع المختلفة ، كما التحق الشيخ أبو صابر بالحركة الاسلامية منذ بداية الثمانينيات من القرن المنصرم ، وعمل في صفوفها جندياً مخلصاً وقيادياً مبادرًا أسهم بفكره وقلمه في بنائها وتطوير خطابها الدعوي السياسي . رحمه الله رحمة واسعة.

 

الأمانة العامة

الاثنين 28 / 11 / 2016م