تلقى الحزب الإسلامي الأرتري للعدالة والتنمية بكل حزن نبأ وفاة المفكر الإسلامي الكبير الشيخ الدكتور حسن عبد الله الترابي - رحمه الله وغفر له – اليوم السبت 5 / 3 / 2016م

كان الحدث خسارة للأمة الإسلامية عامة وللمجتمع السوداني خاصة إنه لفقد جلل أن يختفي نجمُ مفكرٍ عالمٍ من علماء الأمة ومفكريها الكبار المثيرين.

الحزب الإسلامي يعزي أهل الفقيد خاصة والشعب السوداني عامة وأصحاب وتلامذة الشيخ الترابي في كل العالم. ونسأل الله أن يُخلِفَ في المصاب خيرًا وأن يتقبل من الشيخ الترابي مجاهداته الضخمة من أجل الإسلام فكرًا وممارسة واجتهاداً 

اللهم تجاوز عن سيئاته واغفر له وارزق أهله ومحبيه الصبر والسلوان

 

إنا لله وإنا إليه راجعون

الأمانة العامة

5 / 3 / 2016م

إضافة تعليق


Security code
تحديث

اعلي الصفحة