أمين الأمانة السياسية بالحزب: مشروع المنخفضات طرح استعماري قديمُ متجددد

أمين الأمانة السياسية بالحزب: مشروع المنخفضات طرح استعماري قديمُ متجددد

اخر الاخبار

Tagline

By omer

  نشرت وكالة زاجل الأرترية للأنباء(ZENA) حواراً مطولاً مع الأستاذ/علي محمد محمود(أبو محمد) أمين الأمانة السياسية للحزب الإسلامي الأرتري للعدالة والتنمية…

أمين العلاقات يلتقي وزيرة التجارة السويدية ويطالبها بدعم المعارضة الأرترية

أمين العلاقات يلتقي وزيرة التجارة السويدية ويطالبها بدعم المعارضة الأرترية

اخر الاخبار

Tagline

By omer

  امين العلاقات الخارجية للحزب الإسلامي الإرتري للعدالة والتنمية الأستاذ محمد نور كراني يشارك في لقاء نظمته الرابطة الإسلامية في…

رئيسة الاتحاد الإسلامي للمرأة الأرترية  الشيخ آمنة : المرأة في الحزب شريكة وليست "ديكوراً "  للزينة

رئيسة الاتحاد الإسلامي للمرأة الأرترية الشيخ آمنة : المرأة في الحزب شريكة وليست "ديكوراً " للزينة

المقابلات

Tagline

By omer

    مضى عشرون عاما منذ أن ألتحقت بالعمل الاسلامي  الارتري ، و ما زلتْ بها قدم عند المحن توارى…

الحزب يودع الشيخ أبا ماجد ليلاً وخليل يخاطب الجمهور وأبو سهيل يعبر عن مشاعره  الحزينة

الحزب يودع الشيخ أبا ماجد ليلاً وخليل يخاطب الجمهور وأبو سهيل يعبر عن مشاعره الحزينة

اخر الاخبار

Tagline

By omer

  توفي عصر اليوم الشيخ المجاهد حامد صالح تركي عن عمر يتجاوز70 عاما تقريبا قضاه في خدمة أمته ووطنه ودينهأم…

Frontpage Slideshow | Copyright © 2006-2011 JoomlaWorks Ltd.

أطلق النظام الأرتري سراح محمد آدم أمبرش الذي كان أحد المتهمين في تهريب مسؤولتين ماليتين من القوات المسلحة التين تمكنتا من دخول الأراضي

 

أكد فريق خبراء تابع لمجلس الأمن أن الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح جمع ما قد يصل الى ٦٠ بليون دولار خلال ٣ عقود تولى فيها رئاسة اليمن من خلال أعمال الفساد والاختلاس وفرض العمولات على شركات النفط، وأنه وزع أمواله في نحو ٢٠ دولة بأسماء شركات وأفراد آخرين.

وأبلغ فريق الخبراء التابع للجنة العقوبات على اليمن مجلس الأمن أن صالح سهل لكل من الحوثيين وتنظيم «القاعدة» توسيع سيطرتهم في شمال اليمن

 

أبلغ مصدر مطلع لموقع الخلاص بأنه قد هربت مسؤلتان أرتريتان بأموال من القوات المسلحة وقد كانتا تديران مالية الجيش بمعسكرات بارنتو حسب المصدر

 

 تنكر النظام الأرتري لعدد من عملائه الذين أفنوا حياتهم في خدمته وكانوا الأداة السيئة التي ساهمت في تنفيذ

 

في العاشر من فبراير الجاري- والأيام التالية لها-  احتفل النظام الأرتري بالذكرى السنوية لتحرير مصوع من الاستعمار الإثيوبي خاطب المناسبة رأس النظام وآخرون في حديث مكرور مملول استهجنه الشعب الأرتري .سكان مصوع الذين اجبرتهم الشرطة لحضور الحفل الراقص وحديث المسؤولين الثقيل

 

أطلق النظام الارتري – في التاسع من فبراير الجاري - سراح بعض قياداته التي كان قد اعتقلها قبل ستة أشهر وقد قضوا هذه المدة في السجون الأرترية

 

خلال شهر يناير الماضي اعتقل النظام الأرتري أحد قياداته الفاعلة ويدعى ود ي ماجور وكان يشغل مسؤول الحزب الحاكم بمديرية فورتو بإقليم قاش بركه

 

اعلي الصفحة